هذا ما تحتاجه لإطلاق ناجح لمشروعك الناشئ

آخر المقالات

هذا ما تحتاجه لإطلاق ناجح لمشروعك الناشئ

هل تفقدت كل ما يلزمك قبل إطلاق مشروعك؟ هل أنت جاهز أم لا يزال هناك شيء ما ينقصك؟

كي لا تدخل هذه الدوامة قبل أن تطلق مشروعك وتتعثر في طريقك نحو النجاح، هذه الخطوات ستمهد لك الطريق لتطلق مشروعك بشكل ناجح دون النظر إلى الخلف مجدداً.

6 خطوات تضمن لك إطلاقًا ناجحًا لمشروعك الناشئ

1. لا تعمل في مجال لست شغوفاً به

لا تختر فكرة لمشروعك قد تكون مربحة لكنها لا تشبع شغفك وحبك لمزاولة عملك، فمهما كان المشروع يبدو مربحاً ستصل في النهاية إلى طريق مسدود عندما تكتشف أن المجال الذي تعمل به ليس مصدر شغفك ولن يلقى الاهتمام الكافي منك بعد الآن مما يؤدي إلى خسارتك لمشروعك وكل ما قمت باستثماره فيه من مجهود ومال.

2. لا تبدأ دون خطة عمل واضحة 

إذا كانت لديك فكرة وترغب في تحويلها لمشروع فهذا شيءٌ جيد حتماً، لكن تطبيق هذه الفكرة والبدء في تحويلها لمشروع هو أمرٌ مختلفٌ تماماً، ولتوضيح الفرق بين الأشخاص الذين قاموا بتنفيذ مشاريعهم بوجود خطة عمل وبين الأشخاص الذين قاموا ببدء عملهم بشكل عشوائي، إليك الأرقام التالية:

الأشخاص الذين اعتمدوا خطة متكاملة في مشروعهم:

  • 36%  منهم حصلوا على قرض.
  •  36% منهم تلقى رأس المال الاستثماري.
  •  نمت أعمالهم بنسبة 64 %.

الأشخاص الذين لم يضعوا خطة عمل لمشروعهم:

  • 18% منهم حصلوا على قرض.
  • 18% حصل على رأس المال الاستثماري.
  •   نمت أعمالهم بنسبة 43 %.

لكن كيف يمكنك وضع خطة عمل؟

بشكل مبسط تمثل خطة العمل وصفًا مكتوبًا لمستقبل شركتك، يمكنك تحديد ما تريد القيام به وكيف كنت تخطط للقيام بذلك. عادةً تحدد هذه الخطط أول 3 إلى 5 سنوات من إستراتيجية عملك أو أقل من ذلك، ويجب أن تكون خطة العمل هي أول شيء في قائمتك لأنك ستستخدمه لمساعدتك في بعض الخطوات اللاحقة.

3. أجعل التسويق اختصاصك الأول

لا يمكنك الانطلاق بأي مشروع مهما كانت فكرته ناجحة دون أن تقوم بالتسويق له وبالشكل المطلوب، لذلك قم بتعلم التسويق بشكل جيد أو تطوير طرق التسويق لديك واستعن بفريق تسويقي مختص يسهم في تحسين صورة المشروع ككل.

4. أحط نفسك بالأشخاص المناسبين

ستحتاج إلى بعض المساعدة أثناء إطلاق مشروعك الخاص ولا بد من طرح عدة تساؤلات لتعرف من هم الأشخاص الذين أنت بحاجة إليهم، إذاً من أين ستبدأ؟

غالبًا ما يتم إغفال بعض الأشخاص عندما يبدأ رواد الأعمال أعمالهم، بالتأكيد قد تدرك أنك ستحتاج إلى بعض الموظفين أو إلى مدير للمساعدة في إدارة شركتك، فهل هذا هو المطلوب؟ كم من الأشخاص تحتاج؟ هل فريقك مكتمل؟

الإجابة عن هذه الأسئلة وغيرها ستفيدك قبل إطلاق مشروعك لتضمن له النجاح والاستمرارية.

5. انشأ منتج مختلف

عليك معرفة السوق الذي ستدخله جيداً قبل إطلاق مشروعك فليس من مصلحتك مزاحمة سوق مشبع من منتجات أو خدمات ستقوم بتقديمها أيضاً، ابحث عن الفجوة ضمن هذا السوق وقم بملئها بمنتجات مختلفة تشبع رغبات المستهلكين وتلبي احتياجاتهم لتتميز عن الآخرين، عوضاً عن إضاعة الوقت في منافستهم.

6. بناء قاعدة عملاء مخلصين

تكمن بداية نجاح كل مشروع في الحصول على أول عميل لكن هذا ليس كافياً على الإطلاق حتى لو بدأ المشروع بعدد لا يستهان به من العملاء فالهدف الرئيسي هو أن يعود هؤلاء العملاء مراراً إلى أن تتكون قاعدة من العملاء المخلصين للمشروع. لكن ما هو مفتاح تكرار العملاء؟

ليس سراً، إنه خدمة العملاء الجيدة. يحتاج العميل للشعور بأنه الأولوية الرئيسية الخاصة بك فهو شريان الحياة لشركتك، ويجب معاملته وفقًا لذلك، وبمجرد إنشاء قاعدة عملاء ثابتة، يمكنك استخدامها لصالحك دائماً وأبداً.

اقرأ أيضًا: أخطاء في ريادة الأعمال قد تعودُ بك إلى الصفر

نصائحنا لكل رواد الأعمال قبل إطلاق مشاريعهم أن يتبعوا خطة عمل تغطي على الأقل أول سنتين إلى خمس سنوات من العمل والحصول على فريق عمل يمكن الاعتماد عليه في تحقيق الأهداف المرجوة.

المصادر: 12 

القائمة
التخطي إلى شريط الأدوات
blank
blank